صور إسلامية

           

صور لأشهر المقدسات الإسلامية

شاهد المزيد 

اشترك معنا

الخصوصية مضمونة. لن نشارك معلوماتك.

 

 إشترك الآن 

حول مركز الإسلام

موقع " مركز الإسلام " هو أحد الموقع المتخصصة لتبليغ رسالة الإسلام لغير المسلمين، وتعليم المسلمين ما يلزمهم لتصحيح عقيدتهم وعبادتهم  بعدة لغات مختلفة . حيث يهدف إلى إظهار الحق وبيانه بالحجج والأدلة والبراهين وذلك باختيار وإعداد محتوى علمي مناسب.

 إقرأ المزيد

برنامج الأيفون

فضل الأمر بالمعروف والدعوة إلى الله

كمال دين الإسلام

كمال دين الإسلام

قال الله – تعالى – في القرآن العظيم: {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا}. وقال الله – تعالى -: {إِنَّ هَـذَا الْقُرْآنَ يِهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا} [سورة الإسراء، الآية: 9]. وقال الله – عز وجل – عن القرآن: {وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ} [سورة النحل، الآية: 89].

وفي الحديث الصحيح، قال النبي صلى الله عليه وسلم: "تركتكم على المحجة البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها إلا هالك". وقال: "تركت فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا أبدًا كتاب الله وسنتي".

إقرأ المزيد...

أركان الإسلام

أركان الإسلام

والإسلام الكامل الذي بعث الله به رسوله محمدًا عليه الصلاة والسلام، مبني على خمسة أركان، لا يكون الإنسان مسلمًا حقًّا حتى يُؤمن بها، ويؤديها. وهي:

1 ـ  أن يشهد أن لا إله إلا الله، وأن محمدًا رسول الله.

2 ـ  يقيم الصلاة.

3 ـ  يؤتي الزكاة.

4 ـ  يصوم رمضان.

5 ـ  يحج بيت الله الحرام إن استطاع إليه سبيلاً [قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدًا رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، وحج البيت، وصوم رمضان". متفق عليه. والأدلة من القرآن تأتي في ذكر الأركان على التفصيل].

إقرأ المزيد...

فضل الصلاة في الإسلام

فضل الصلاة في الإسلام

الحمد للَّه، والصلاة والسلام على رسول اللَّه، وعلى آله وأصحابه ومن والاه، أما بعد:

فالصلاة لها فضائل عظيمة وكثيرة، منها الفضائل الآتية:

1ـ  تنهى عن الفحشاء والمنكر؛ قال اللَّه تعالى: [اتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنَ الْكِتَابِ وَأَقِمِ الصَّلاةَ إِنَّ الصَّلاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْـمُنكَرِ وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ][1]

2- أفضل الأعمال بعد الشهادتين؛لحديث عبد اللَّه بن مسعود رضى الله عنه قال: سألت رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم: أي العمل أفضل؟ قال: «الصلاة لوقتها» قال:قلت: ثم أيّ؟ قال:«برّ الوالدين» قال:قلت:ثم أيّ؟ قال:«الجهاد في سبيل اللَّه»[2]

إقرأ المزيد...

الكفّار يسألون من خلق الله

الكفّار يسألون من خلق الله

السؤال:عندما أقول للكفار بأن الله خلق كل شيء حينها يسألونني ومن خلق الله ؟

وكيف كان الله موجوداً منذ البداية ؟  

كيف أرد على هذا ؟

1.  هذا السؤال الموجَّه إليك من الكفارباطل من أصله ، متناقض في نفسه!

إقرأ المزيد...

أدلة توحيد الربوبية

أدلة توحيد الربوبية

1.  الفطرة: الخلق كلهم مغروز في قلوبهم ومجبولون على الإِقرار بالله سبحانه، وأنه أجل وأكبر وأعظم وأكمل من كل شيء بدون بحث واستدلال، هذا اعتقاد من سلمت فطرته من التغير والتبديل. قال الله تعالى: (فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّم) [الروم: 30].

2.  الآيات الكونية: وهي علامات وأدلة على وجود الله وتوحده بالربوبية يستلزم العلم بها، العلم به كاستلزام العلم بالشعاع، العلم بالشمس. فالإنسان إذا نظر في مخلوقات الله وما فيها من الإِبداع والأحكام والتسخير والعجائب دله ذلك على وجود الرب الخالق العظيم.

إقرأ المزيد...

معرفة الرسول

معرفة الرسول

إذا عرفت – أيها العاقل – أن الله هو ربك الذي خلقك، وأنه سوف يبعثك ليجازيك على عملك، فاعلم أن الله أرسل إليك وإلى جميع الناس رسولاً، أمرك بطاعته واتباعه، وأخبر أنه لا سبيل لمعرفة العبادة الصحيحة له إلا باتباع هذا الرسول، وعبادة الله بشريعته، التي أرسله بها.

وهذا الرسول الكريم، الذي يجب على جميع الناس الإيمان به واتباعه هو خاتم المرسلين، ورسول الله إلى الناس جميعًا، محمد النبي الأمي، الذي بشَّر به موسى وعيسى في أكثر من أربعين موضعًا في التوراة والإنجيل، يقرؤها اليهود والنصارى قبل أن يتلاعبوا بهذين الكتابين ويحرِّفوهما [انظر البشارات بمحمد صلى الله عليه وسلم، كما وردت في التوراة والإنجيل في كتاب: الجواب الصحيح لمن بدل دين المسيح ج"1" لشيخ الإسلام أحمد بن تيمية. وانظر: كتاب: هداية الحيارى للعلامة محمد ابن القيم. وانظر كتاب السيرة النبوية لابن هشام. وانظر: معجزات النبوة في تاريخ ابن كثير وغيره].

إقرأ المزيد...

عزيزي الزائر .. للإستفادة من جميع موارد الموقع يجب توفر لديك البرامج التالية :

        

المتواجدون حالياً

حاليا يتواجد 34 زوار  على الموقع

إحصائيات الموقع

يحتوي الموقع على

أكثر من
800
مقال
 أكثر من1800
كتاب
 أكثر من3800
صوت
 أكثر من600
فديو

 

تسجيل الدخول